الأربعاء، 9 يونيو، 2010

صدمات موجعه..انشطار روح..هذيان عقل..شرخ بالصميم..امنيه الموت..من اجل الخلاص..ربي انك ارحم الراحمين


احتضنت نفسي في جوف احساس قتلني المه
وبكيت حتى انصهر قلبي
وتجمد تفكيري بداخلي
حتى تلونت كل الاشياء امامي الى الابيض والاسود
فمتلاء يومي بغصه خانقه
عجزت عن ازاحتها
مايزعجني ان شخص يتسبب بألاذى لااحدهم
ولكن لسوء حظي لدي صله قرابه لشخص تعمد الاذيه
..فأشركوني معه وحملوني ذنبه
وبت ادفع ثمن ذنب لم اقترفه.
جاهشت وبكيت وكنت اردد
ماكان الله معذبهم وهم يستغفرون
ماكان الله معذبهم وهم يستغفرون
ماكان الله معذبهم وهم يستغفرون
كان ذلك ملاذي.. علمت بأن الله وحده هو ملاذي ومنقذي
........
صحوت واحسست بالمراره
كنت مثقله بلهموم..مملوءه بغصه
مجروحه من العمق
غسلت وجهي
نظرت للمرأة
بشرة ذابله وجه شاحب
ازدياد خصل بيضاء جديده بشعري
احمرار عيناي
نحاله جسدي
وملامح اكتستها الكآبه
بختصار اصبحت لوحه فنيه ميته
فمنظرها ليس به روح.. وليس به حياه
هكذا اصبحت
كامومياء
فدمعت عيناي من منظري اشفقت حقا على نفسي
فا اصبح الموت من اعظم امنياتي
وهمست.
ربي اسئلك الفرج
اسئلك الفرج
اسئلك الفرج