الأحد، 26 يوليو، 2009

رجل القهوه والمطر.. وقفه مع كوب قهوته واجوائه الممطره

كما هو العنوان.. كنت اعتقد ان وجود مثل ذلك فقط في الافلام..
والرويات الخياليه.
لكني فوجأت بذلك على واقعي..
بل ايضا.. عن قرب..
رجل القهوه والمطر
نور البدر..
كان كوب قهوته ملازم له..
مليئ بحكايا واحاديث حاضره وقديمه..
اختارها رفيقه له..بكل وقت وزمان..
ليس فقط القهوه كانت المقربه له..
بل المطر وموسيقاه الهادئه.. عالمه جميل..
عالمه ملهم بالرغم من بساطته..
الا انني وجدته ملهم لي..
.. كانت القهوه..تمثل كل ماعشقه..
احبها بجنون...
فأنا لاالمه ابدا على ذلك..
لاني ايضا اغرمت بها..
لكل منا نظرته الخاصه عن كوب القهوه..
البعض يراه مجرد كوب ساخن مجرد عاده اكتسبها
لانها روتين..
والبعض يراها انه ليس مجرد كوب قهوه بل انها
ماضيه وذكرياته..
وهكذا تعلمت من نور البدر..
ان القهوة تعني ماضينا بأكمله..فهي تخلد ذكرى ايامنا الحلوة في نفوسنا..
و تهون من مآسينا..و تعطينا بعضا من حكمتها
لا يهم طعم القهوة في أفواه الأخرين......
ما يهم هو طعمها في فمي
مثل الحياة .. كوب القهوة ينتهـي ,و بطريقه أو بأخرى
هو مثل
الأخر...
الذي يفارقني و لكنه يظل في داخلي

نور البدر..
نظرت الى عالمه من بعد..وصمت..

فجعلني ارى اشياء جميله في هذه الحياه..
وادركت فقط ان من الممكن ان نستمتع بالاشياء برغم من بساطتها..
تعلمت منه ان كوب القهوه..ربما يكون افضل من اي صديق..
وانه امين على الاسرار.. ومستمع جيد للهموم..
وانه ليس مجرد كوب..ساخن..
كل مافي القهوه جميل.. ..
ولدفئها احساس..
ولرائحتها حنين
ومذاقها حلو برغم من مرارتها

مثلما تواسينا القهوة..

فانها تذكرنا باحزان اخرى..انها لا تعني ذلك..

و لكنها الذكريات الحزينة التي تراودنا
انني اطالبها بالرحيل..
و اذكرها بانها ليست سوى ماض قديم..
لكن الدموع تسقط بدون وعيي


...............
نور البدر..
اكتب عنه وانا قد خانني التعبير..

لاتعرفون كم هوفنان ومبدع بداخل اكثر من الخارج..
احب المطر.. ونظر له انه ليس مجرد مطر..

كان يعني له اشياء كثيره بداخله..

لانعلمها لكن بالطبع انها جميله..
ترك لي انطباع عن نفسه جميل..
متواضع جدا ولم المس فيه اي من الكبرياء او التعالي..

فكانت نقاء روحه وحدها جوهره لاتقدر بثمن
لان الغرور هو مقبره الفنان..

. فأنا لم المس ذلك من فناني نور البدر..
نعم انه نور..

انار لي جانبي المظلم..

بقناعته ان الحياه رائعه برغم من بساطتها..
همسه خاصه..

عندما ادركت عالمك من بعد ..
وعرفت بعض من جوانب حياتك..

ادركت انني محظوظه ان ربي قدر لي معرفتك
انت مبدع ..تذكر ان اشباهك قله في هذا العالم... بالضبط كا الرويات..
رجل القهوه والمطر..

كن بخير

الخميس، 2 يوليو، 2009

امنيات محطمه

قبل ان احبك.. احترمتك..وبعد ما احترمتك..احببتك..
ساعات انتحار حبي قد اقتربت..
اتعلم لماذا..
لان احترامي في قلبك..قد انتحر..
فلم تترك لي خيارا.. سوى ان اموت ببطء
لااجلك دست على كرامتي ومبادئي..ومارست انواع الجنون..
اعتقدت ان حبك عقلي عندما اجن..
وهدوئي عندما اضجر..
وسعادتي عندما احزن..
وكلامي عندما اصمت..
فكان اعتقادي بك وتأملي فيك..واعتمادي عليك..
وثقتي بك هو الجنون بذاته..
وقمه انكساري معك..
انني كنت
بقلبك مجرد متنفس..اوبأختصار مجرد نزوه عابره
وكلاهما خيبه امل...

اتعلم..
كنت في عيني الامل..تختفي لوقت لكنك لاتتلاشى..
بقلبي,,
ولم ارك الفراق يوما.. لسذاجتي.. اعتقدتك قدري..
يا انت لوتعرف ..مؤلم ماكتبته..و ماعبرته..
لكن الاكثر الما
لحظه الصمت تلك..
بين نزف قلمي..
وانصاتي لجرحي..
كل ذلك... بسببك.
فأن ذكرتني يوما..

اذكرني بالخير فقط..

واتركني