الثلاثاء، 31 أغسطس، 2010

بكاء على الورق..!


لم أكتب منذ زمـن
ولكن هــ انااكتب
لأعيد نفسي الى الجانب الطبيعي
فعلامات الحزن ارهقتني
فلازلت موجوعه من الداخل
واكاداتمزق جرحا.من كل ما يحدث
فملاذي كالعاده بعد الله هو قلمي
...........................
حسنا.. لازلت بخير!!
برغم ان الكتابه الان اصبحت غصه
لايمكن تجاوزها..
ماذا اكتب.. وعن ماذا اكتب..
هل اكتب انني اصبحت هشه..
لدرجه ان الابتسامه بوجهي
والسؤال عن حالي اصبح يبكيني.!!

تباً ..قناع الصبر ياساده قد طار مني


وبات الجميع ينظر الى كل ما اخفيه
تبـاَ
للـ الالم ولــ صدمه تلو صدمه
واحاسيس لاتطاق
وبكاء
ومجاملات
وقله حيله
وسواد
وابتسامه حزينه
وانكسار
ولبكائي على الورق
.تباً
............................
في يوم ما..
بعد الرحيل
لااعلم مالذكرى التي سوف اتركها خلفي.
لابد انني سأترك ذكرى واحده جميله.. وذكريات حزينه..
(المعذره)
ماكتبته مجرد غصه اختنقت بها