الثلاثاء، 10 فبراير، 2009


ليله اخرى اقضيها وحديانما بحزن شديد.ووحده قاتله..اتذكرك.. وارك..واسالك.
.هل انت وحيد..؟ام هل انك تشعر بالوحده مثلي..كيف هو يومك..هل انت حزين ام سعيد.
.مكتئب..او متفائل..اسئله تدور بي بالي..
.واضل اتسائل..ولا اجد اي اجابه.
. سوى سكوني الذي سيقتلني يوما
..قضيت ليليتي..وحدي.
.بدات اشعر بكائبه اعظم..فتجهت الى قلمي.
. وبدات اكتب..ربما اشياء لاتعني الكثير..
لكني اردت ان اتنفس.
.اريد ان اخرج.. هذا الهم الكبير الذي مسجون بداخلي.
.وبينما انا اكتب تذكرتك..
..نعم لقد تذكرتك..وبدات اكتب عنك.
..بانك ملاكي...نعم ملاكي
..ملاك كان يضيء الجزء المظلم من حياتي.
.نعم الجزء المظلم من حياتي.
..لكن عندما ابتعدت تركتني اعاني.
. وحدتي في هذاالظلام الموحش.
.لم اشعر الا وان دمعتي نزلت بسرعه
..قويه..لم الاحظ بانها سقطت الا عندما رايتها
في بين كلماتي وقد لطخت بعض منها.
.وعندما رايت كلماتي ملطخه بدموعي
...انهرت وبكييييت
.. وصرخت بصوتي .
.ولم اشعر الا وانا امزق
تلك الورقه التي تلطخت من دموعي
...انكببت عليها وانا ابكي ..
بكيت ولم اشعر والا ان الصباح قد ظهر.
.وادركت وقتها..باني قضيت ليلتي.
. مع ذكريات عنك كتبتها في ورقه.
. لطختها دموعي...

هناك تعليق واحد: