الاثنين، 16 فبراير، 2009

لحظه ضعف وانكسار...!!

لحظه ضعف وانكسار...!!
لابد من اي شخص قد مرت عليه لحضات
شعر به
بضعفه وانكساره..
!
وهنا بالتحديد يتطلب على المرء.
.التماسك.
.والصمود في هذه الحضات..
غالبا مانفشل..
وقليلا ماننجح في ذلك..
لان ذلك حقا صعب
سوف اكتب..
واصف لحضات..

عصفت بي الاحزان.
.وزادت من وطأتها علي.
.كنت على وشك الانهيار..
على حافه الهاويه.
.شعرت بصغر الكون برغم من رحابته..
وكانه خلا من ساكنه.
.وليس به احد سواي وحدي مع همي..
هنا تحديدا شعرت بالضعف..
والانكسار..كنت ابحث عن مخرج..
لم اجده..شعرت بالاختناق..
وقلق عارم..وشعور بالفرااااغ..
وكانني لست بشيء..جسد بلا روح.
.فقدت السيطره..
وعيناي امتلائت بالدموع..
شعرت بالغصه بل بالاختناق.
.فكنت على وشك الانهيار
اشعر باني لست ثابته.
.اتحرك في كل مكان..
اشعر باني لو استمريت سأهدا
لكني كنت مخطئه..
لانني امر بحاله من فقدان السيطره
حاولت ان.. اقتل..........تذكرت ربي واستغفرته..
في لحظه ضعف..
ركضت وركضت الى ان وصلت الى غرفتي..
اقفلت الباب..حينها..
لم اتمالك نفسي.
.صرخت بل ايضا جاهشت بالبكاء.
.كانني طفل صغير..
تملكه الرعب
واراد ان يجد الامان..

قلب محطم..لطالما اشعر به.

.لطالما عانيت منه

هو تحطيم قلبي .

.وكم مره شعرت بالخذلان..

بل الجرح.. من اقرب الناس لقلبي

لااعرف لماذا.. عندما اتمادى بهتمامي لغيري

اجد منه التهاون والخذلان.

.بل ايضا اشعر باني محطمه..معهم.

.وكأن وجودي مجرد سراب عابر..

لااريد ان اتحدث اكثر عن قلبي

لانني لااريد ان افضح جرحه.

.ولا ان اشكي معاناته.

.ولا ان ابين متى يبكي.

.ومتى يضعف..

ومتى يتحطم..وكيف تشفى جروحه

ارجو المعذره

حرر ذلك بتاريخ...

09-11-2008,

05:39

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق